متفرقات

إسباني من فالنسيا: “أيها المورو ،ارحلوا عنا، هذه ليست غابة..”

كتالونيا7/24.

طالب مكتب المدعي العام في فالنسيا سجنًا لمدة عام وثلاثة أشهر لمواطن إسباني يعيش في ساغونت جهة فالنسيا، وذلك لاتهامه بالإساءة والبصق على مهاجر بسبب أصوله، حيث سبق أن صاح في وجهه”أيها المورو ، توقفوا عن إزعاج الحي، واتركوا العمارة، هذه ليس غابة”

يتضح هذا من خطاب “التقييم المؤقت” ، الذي وقعته المدعية العامة سوزانا جيسبرت ، حسب وكالة أوروبا برس للأنباء،التي تمكنت من الوصول إليه ، والذي يتهم فيها المواطن الإسباني بارتكاب جريمة ضد ممارسة الحقوق الأساسية والحريات العامة التي يضمنها الدستور؛ والتي تتمثل في التهديد والإكراه.

نشير إلى أن الأحداث تعود إلى بداية عام 2019 وحتى شهر أغسطس ، حيث قام الضحية بتسحيل دعوى بأعمال السب والبصق التي تعرض لها من طرف الإسباني، الذي يسكن بنفس البناية.. والذي بالإضافة إلى طلبه منه بمغادرة البناية، هدده بأن أباه سيقتله، تضيف أوروبا بريس.

وعلى ضوء ماتقدم طالبت النيابة العامة بفالنسيا بسجن المتهم بسنة حبسا وثلاثة أشهر، وتغريمه 3600 أورو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى