متفرقات

الطرد السريع لمهاجري جنوب الصحراء من إسبانيا في إتجاه المغرب.

كتالونيا247. رحلت السلطات الإسبانية ، إلى المغرب 55 من أصل 208 مهاجرين كانوا دخلوا الأحد إلى مليلية بعد أن تسلّقوا السياج، الذي يحيط  الحدود الإسبانية مع شمال المغرب. وجاء في بيان للحكومة الجهوية لمليلية أن “الحكومة طبقت المعاهدة الإسبانية المغربية للترحيل على 55 شخصا أعيد اقتيادهم إلى المغرب”. وتقدم 140 مهاجرا بطلبات لجوء. وجاء في البيان أن من بين طالبي اللجوء ثلاثة قصّر، كما أن عشرة من بينهم لا يزالون يتلقون العلاج من جروح أصيبوا بها. وكان أحد المهاجرين توفي الأحد بعد دخوله مليلية. وأوضحت الحكومة المحلية لمليلية  أن “التشريح أظهر عدم وجود إصابة خارجية أدت إلى الوفاة”. وكانت  أشارت إلى أن الوفاة قد تكون نجمت عن نوبة قلبية وضيق تنفس. وتوفي مهاجر آخر أثناء محاولة عبور السياج من الجانب المغربي. وأعلنت سلطات الرباط توقيف 141 مهاجرا. ونددت عدة جمعيات  لمساعدة المهاجرين في بيان لها بالطرد السريع لهؤلاء المهاجرين. وكتبت “أن السرعة ليست دائما دليل نجاعة عندما يكون مستقبل الناس وحياتهم على المحك”. وباتت أسبانيا البوابة الأولى لدخول المهاجرين السريين إلى أوروبا مع أكثر من 47 ألف مهاجر دخلوا منذ بداية 2018 بينهم نحو خمسة آلاف برا، بحسب المنظمة الدولية للهجرة.]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى