سياسة

بيدرو سانشيز لم يفقد الأمل بعد في تشكيل الحكومة بإسبانيا.

كتالونيا247.

فشلُ الاشتراكي الإسباني بيدرو سانشيز في نيل ثقة النوّاب لتشكيل الحكومة الجديدة، لا يعني بالضرورة أنّ البلاد ستذهب إلى انتخابات عامّة تعيد تشكيل الخارطة النيابية التي يحجز فيها الاشتراكيون الآن 123 مقعداً، هذا العدد الذي هو بعيد عن الأغلبية الكافية لقيام سانشيز بتشكيل الحكومة منفرداً.

سانشيز فشل في محاولتين لنيل ثقة المشرّعين؛ الأولى كانت يوم الثلاثاء الماضي، حين صوّت لصالحه 170 نائباً مقابل 124 نائباً، فيما امتنع 52 نائباً عن التصويت، وكان الزعيم الاشتراكي بحاجة إلى 176 صوتاً على الأقل من أجل تشكيل الحكومة، والمحاولة الثانية، شهدها البرلمان يوم الخميس، حين صوّت لصالحه 123 نائباً، هم أعضاء حزبه الاشتراكي، إضافة لنائب من “كانتابريا”، في المقابل صوّت ضده 155 نائباً وامتنع عن التصويت 76 نائباً.

الزعيم الاشتراكي، لم يفقد الأمل بعد في تشكيل الحكومة، فحسب الدستور الإسباني فإن الأحزاب والقوى السياسية تمنح مدّة شهرين من أجل الدخول في عملية تفاوضية تفضي إما لتشكيل ائتلاف حاكم، أو إيجاد مرشح جديد يقوم بتشكيل الحكومة، وفي حال لم يتمّ التوصل إلى حلّ لتشكيل حكومة قبل الثالث والعشرين من شتنبر المقبل، حينها يقوم الملك فيليب السادس بحل البرلمان ويدعو إلى إجراء انتخابات جديدة بعد 47 يوم.

المصدر: أورونيوز.
]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى