سياسة

بيدرو سانشيز: يتوعد دعاة الإستقلال بكتالونيا في لقاء كافا جهة برشلونة.

كتالونيا247.

قال بيدرو سانشيز رئيس حكومة تدبير الأعمال في إسبانيا إن المشكلة في كاتالونيا هي “التعايش معًا، والحل هو القانون والحوار. بدون قانون لا يوجد حوار ولا يمكن تحريف الحوار كما يريد أن يفعل ذلك المطالبون بالاستقلال بكتالونيا “. على نفس المنوال ، قال: ” يقول دعاة الإستقلال إن إسبانيا دكتاتورية، إنها كذبة. في إسبانيا ، لا يوجد سجناء سياسيون ، وبالإضافة إلى ذلك ، سنقوم باستخراج رفات الديكتاتور فرانكو وإنهاء ضريح وادي الساقطين. ويقولون إن إسبانيا ليست بلدًا متسامحًا ، لكننا أصدرنا قانون المساواة وقانون الزواج المثلي. وإسبانيا ليست بلد التضامن ، لكننا قمنا بتحسين الخدمات الصحية وتعميمها، بينما هنا في كتالونيا تتم خصخصة الخدمات “.

وكان سانشيز القى كلمة مطولة في لقاء ” الوردة” الذي ينظم سنويا بمدينة كافا جهة برشلونة،، حيث أخذ الكلمة كل من ميكيل إيسيتا، زعيم الحزب الإستراكي الكتلاني PSC. ميريتشيل باتيت، رئيسة البرلمان، ومرشح لائحة برشلونة الإنتخابات البرلمانية؛ مانويل كروز، رئيس مجلس الشيوخ؛ و راكيل سانشيز، عمدة كافا، لقاء الوردة في كافا عرف حضور حوالي 25،000 شخص، حضور لم يعرفه الحزب الاشتراكي منذ سنوات عديدة.

الصورة من صفحة الفاعلة عائشة الكرجي.
]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى