سياسة

خوانما مورينو حاكما لإقليم الأندلس في ائتلاف مع حزب المواطنين ودعم من اليمين المتطرف.

كتالونيا247. سيؤدي مرشح الحزب الشعبي(PP) ، خوانما مورينو ، اليمين الدستورية كرئيس ل”خونطا أندلوسيا” ،حكومة إقليم الأندلس، الأسبوع المقبل بعد إبرام اتفاق لتشكيل حكومة ائتلافية مع المواطنين واتفاقية أخرى مع حزب اليمين المتطرف(VOX) لدعمه من أجل تنصيبه رئيسا على الحكومة المحلية ، وهو ما يعني رحيل حزب الإشتراكي العمالي (PSOE) عن الحكومة الإقليمية بعد 36 سنة من الحكم. تضمن الإتفاقيتان المستقلتان اللتان أبرهما مورينو، نجاح تنصيبه رئيسا للإقليم، والذي من المتوقع أن يتم ذلك في الفترة ما بين الثلاثاء والخميس من الأسبوع المقبل ، في انتظار هذا اليوم ،لترشيح مارتا بوسكي رئيسة للبرلمان، من أجل إضفاء طابع رسمي على الاقتراح كمرشح للزعيم الشعبي.]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى