أش قال الفايس بوك

فاعل إعلامي من بالينسيا يطالب بمعرفة مكان دفن جثة اخيه الجندي البطل الذي مات شهيد الصحراء المغربية.

كتالونيا7/24.

لركن “أش قال الفايس بوك”، اخترنا تدوينة في شكل مقالة للفاعل الإعلامي الحسين فاش من بالينسيا يتناول فيها بالتحليل موقفه من اعتراف الولاية المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء، مقابل التطبيع مع إسرائيل، معرجا فيها على أخطاء المغرب   على امتداد زهاء نصف قرن بإنفراده بادارة ملف الصحراء.

ختم مقالته بالمطالبة “بمعرفة مكان دفن جثة اخيه فاتش احمد الجندي البطل الذي مات شهيد الصحراء الغربية”.

نص مقالة الحسين فاش.

هل أصبحنا بموجب تغريدة من ترامب على قدم وساق مع دولة الاحتلال الصهيوني؟؟؟

كل حُكام الدول العربية الذين جرتهم أمريكا لتوقيع اتفاقيات التطبيع مع نظام الابرتهايد الصهيوني يعملون على ابتكار صيغ ملتوية تضمن لهم البقاء الأبدي في السلطة على حساب الدوس بنعالهم على مُحددات نُظم الحكم الحديثة، مثل الديمقراطية،ورادة الشعب ، وأصوات الناخبين، أو الدستور، إذ إن الشغل الشاغل الأكبر لهؤلاء الملوك هو بقاؤهم فى السلطة، وحماية عروشهم التي ظلوا قابعين عليها لعقود طويلة عبر توظيف الدين ومحاربة الوعي وشراء النخب بالاغراءات المادية ونشر الفساد وتخريب منظومة التعليم…..
بن يامين نتنياهو الذي ينضاف اليوم الي قائمة “الأشقاء” وقريبا سنراه يترأس جلسات الجامعة العربية ، يفتخر بكون كيانه بمثابة جزيرة من الدمقراطية وسط محيط من الدكتاوريات ومن أنظمة الحكم الشمولي على امتداد خريطة الوطن العربي من ماءه الي ماءه، وسيظل عامل لا شرعية الملوك العرب بمثابة كعب اشيل الذي يضعف موقفهم في مخرجات كل المفاوضات المستقبلية التي ستجمع بين انظمتهم وبين شريكهم الصهيوني برعاية من الولايات المتحدة بصرف النظر عن اللون السياسي لمن يحتل البيت الأبيض.
فعندما قايض المطبعون من الملوك العرب القضية الفلسطينية مقابل الحفاظ على عروشهم، كان ذلك بمثابة اول حلقة في سلسلة من التنازلات المهينة التي لن يكون لها لااول ولا اخر ستستفيذ منها إسرائيل التي نعلم جميعا أن مشروع حكامها التوسعي بالشرق الأوسط لن يتوقف عند حدود ارض فلسطين بل يتعداها الي تحقيق حلم ارض إسرائيل الكبري التي تشمل حتى أوطان “اشقاءها” الملوك المطبعون الذين سيبقون في نهاية المطاف بلا ارض وبلا عروش او كما يقول المثل المغربي بلاديدي ولا حب الملوك! .
إسرائيل كانت بصدد البحث عن حالة احتلال أقرب إلى حالتها في فلسطين تبعد بها عن نفسها صورة اخر ابشع احتلال في العالم ،وتتذرع بها أمام اي من يطالبها بإنهاء احتلالها لفلسطين، فلم تجد ماهو أقرب لحالها من تواجد المغرب في الصحراء الغربية. لذلك اوحي ساستها لدونالد ترامب بأن يقوم باستدراج المخزن ليسقط في المصيدة ولو في الوقت بدل الضائع من تواجد الاخير بالبيت الأبيض.. َ
.. المخزن العميق ظل يخطئ في التقدير على امتداد زهاء نصف قرن من انفراده بادارة ملف الصحراء، أخطأ في تقدير مفعول الدبلوماسية الشعبية وقدرتها على تحقيق المعجزات في مجال الترافع واخطأ في تجاهل حقيقة ان الصحراء مدرجة منذ 1963 على طاولة الأمم المتحدة ضمن الأقاليم المستعمرة وان مبدأ تقرير المصير الذي ايدته محكمة العدل الدولية في 1975 قبل به الحسن الثاني، كما أخطأ في شراء نخب سياسية صحراوية انتهازية فاشلة لم تجدي فتيلا في اقناع الصحراويين بمقولة الوطن غفور رحيم التي ابتدعها الملك الحسن الثاني كما حالت مشاهد القمع التي طالت الحراكات الشعبية المطالبة بالحرية والكرامة والدمقراطية دون أن يقتنع الصحراوييَون بالانسياق خلق مشروع الحكم الذاتي الموسع.
التطبيع مع دولة الصهاينة لن يفيد المخزن في الخروج من مأزق الصحراء اكثر مما سيعقد الأمور ويضعف موقفه بنفس القدر الذي يضعف به الجبهة الداخلية ويشتت قواها.

*اطالب بمعرفة مكان دفن جثة اخي فاتش احمد الجندي البطل الذي مات شهيد الصحراء الغربية. *

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى