جاليات

محامي من أصل مغربي يجر زعيم حزب سياسي إسباني إلى ردهات المحكمة.

أحمد العمري.

بدأت الإجراءات الأولية ضد زعيمي الحزب  اليميني الإسباني المتطرف سانتياغو أباسكال وإيفان إسبينوزا دي لوس مونتيروس للتحقيق بخصوص تصريحاتهم العنصرية الأخيرة.

زعيم فوكس والمتحدث باسم الحزب في الكونغرس سيمثلون أمام الغرفة 3 بالمحكمة الإبتدائية بالريوش بخصوص شكوى مقدمة ضدهم  رفعها المحامي هلال تاركو بسبب  التصريحات التي صدرت عنهما خلال الحملة الانتخابية الأخيرة والتي تفيد بأن جل المغتصبين أجانب.

بدأ دييغو ألفاريز دي خوان القاضي من المحكمة الإبتدائية بالغرفة 3 بالريوش جهة طراغونة الإجراءات الأولية لاستدعائهما للتحقيق، حيث تم إدراج السياسيين في قائمة التحقيق حسب ما أعلنته جريدة El Temps، إذ بدأت التحريات الأولية منذ 27 يناير للنظر فيما إذا كان المدعى عليهما ارتكبوا جرائم خطاب الكراهية والعنف، واعتمدت الشكاية المقدمة باسم الجمعية الإسلامية الوطني في الريوش على تصريحات القياديين لوسائل الإعلام.

بالنسبة لإيفان إسبينوزا دي لوس مونتيروس الناطق الرسمي باسم الحزب اليميني المتطرف فقد أكد  في تصريح له  بأن “المهاجر يكون معرض لارتكاب جريمة الاغتصاب بثلاثة أضعاف مقارنة مع الأسباني”، بالقناة الثالثة Antena3 في برنامج “Espejo Público “، بينما ستتم متابعة زعيم فوكس Abascal على  تصريحاته في الإنتخابات البرلمانية الأخير . بحيث ذكر زعيم Vox أنه منذ حالة الإغتصاب “أمانادا” ب” San Fermín  ” كانت هناك أكثر من 100 حالة مثل “أمانادا سان فيرمين”  70٪ من المتهمين هم أجانب”.

على الرغم من أن القضية يتم النظر فيها في محكمة الريوش  الغرفة 3 ، إلا أنه من الممكن أن يتم النظر في القضية لاحقًا أمام المحكمة العليا نظرًا لأن  أباسكال وإسبينوزا دي لوس مونتيروس أعضاء في البرلمان الاسباني.

أكد المحامي من أصل مغربي هلال تاركو “إن هذا إنذار اجتماعي ، فهم يهاجمون كرامة الأجانب ، ويهاجمون التعايش ، والسلم الاجتماعي ، ويحرضون على الكراهية، ويدعون إلى الصراع ، وبالتالي هذه عنصرية ونوع من كراهية الأجانب xenofobia.

تجدر الإشارة إلى أن المحامي سبق أن قدم شكاية ضد الرجل الثاني في الحزب اليميني المتطرف فوكس خافيير أورتيغا سميث بسبب تصريح أكد فيها على أن “العدو المشترك هو الزحف الإسلامي”.

كما سبق للمحامي أن كان وراء جلوس القادة 14 لحزب  “Plataforma  para Catalunya ”   والتي تم دمجها  في إدارة حزب Vox  بالمحكمة كمدعى عليهم بسب خطابات تدعو لكراهية الأجانب، وبارتكاب جرائم التمييز وخطاب الكراهية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى