مجتمع

نساء إسبانيا يطالبن بالمساواة الحقيقية في الحقوق والفرص.

كتابونيا247.

استعرضت المنظمات النسوية التي دعت للإضراب العام في بيان أصدرته بمناسبة اليوم العالمي للمرأة  نحو 200 سبب للإضراب النسوي منها التنديد بالعنف ضد المرأة بجميع أشكاله وزيادة الميزانية لمكافحة العنف الذكوري  لاسيما ان 47 امرأة قتلن على أيدي شركائهن أو أزواجهن خلال عام 2018 وفق بيانات وزارة المساواة الإسبانية.

ودعت جميع نقابات العمال الإسبانية إلى التوقف عن العمل مدة ساعتين على الأقل فيما أعلنت تغطيتها للاضراب على مدار 24 ساعة.

ويحظى الاضراب بتأييد الحكومة الاشتراكية وشاركت فيه نائبة رئيس الوزراء وزيرة المساواة كارمن كالفو ووزيرة الصناعة رييس مارتو من بين أعضاء آخرين في الحكومة.

ودعت “لجنة 8 مارس” التي شكلتها المنظمات النسوية  المختلفة العام الماضي إلى الإضراب عن الرعاية والأعمال المنزلية أو اصطحاب الأطفال إلى المدارس والإضراب عن العمل وعن شراء الخدمات والسلع، لزيادة الوعي بالدور الذي تقوم به النساء في تلك المجالات.

كذلك دعت اللجنة إلى الاضراب الكامل في قطاع التعليم لاسيما في المدارس والجامعات.

الصورة عن جريدة El mundo.
]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى