مجتمعمنوعات

نشطاء إسبان يؤسسون منصة لدعم زعيمة "الشبكة الحمراء" والقضية الفلسطينية.

كتالونيا247.

أسس أكثر من اثني عشر هيئة اجتماعية منصة لدعم نينيس مايسترو والقضية الفلسطينية، مسنودة بآلاف من التوقيعات، وذلك بهدف مواجهة الضغط الصهيوني الذي يسعى إلى تجريم المساعدة التي قدمها ثلاثة نشطاء إسبان لفلسطين المحتلة.

وقد اندمجت أكثر من اثنتي عشرة منظمة اجتماعية في منصة لدعم زعيمة “الشبكة الحمراء”، نينيس مايسترو.

ويرجع السبب في ذلك إلى بداية محاكمة نينيس وإثنين آخرين من الناشطين من طرف المحكمة الوطنية الإسبانية بحجة تمويل الإرهاب. والذي جاء على خلفية جمع مساعدات تضامنية لإعادة إعمار قطاع غزة.

وفي مواجهة لائحة الاتهام الصهيونية، أطلقت هذه الهيئات بيانا وشرعت في مجموعة من التوقيعات ضد تجريم مساعدة الشعب الفلسطيني.

ويمكن الحكم على الناشطة الإجتماعية بالسجن لمدة تتراوح بين سنتين وعشر سنوات،بسبب ضغط النظام الإسرائيلي، الذي يقف ضد أي نوع من التضامن مع الفلسطينيين.

ويأمل دفاع النشطاء الثلاثة بتحقيق العدالة، وبعدم تجريم التضامن الدولي. وخلال الأشهر القليلة القادمة، سيتم تنفيذ إجراءات توعوية على مستوى جميع الجهات الإسبانية لدعم قضية المناضلة الأممية نينيس وقضية فلسطين.

]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى