رياضة

غوارديولا: “إذا لم أقم بإقصاء ريال مدريد ، يمكن لمالك الفريق أن يفصلني”.

كتالونيا7/24.

يعيش بيب غوارديولا Pep Guardiola، المدرب السابق لبرشلونة والمدرب الحالي لمانشستر سيتي موسما صعبا مع فريق مانشستر سيتي لكرة القدم،وذلك راجع إلى الوتيرة المرتفعة التي فرضها ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز ، حيث يتصدر البريمرليغ بفارق 22 نقطة عن مانشستر سيتي ، وبالتالي تجعل دوري أبطال أوروبا البديل الوحيد لإنقاذ هذا الموسم بالنسبة لغوارديولا .

المشكلة هي أن الفريق الإنجليزي يواجه في طريقه ريال مدريد ، وهو الآن يتصدر مقدمة الليغا بقيادة زيدان، الذي له سجل جيد في إقصائيات عصبة الأبطال، وفاز مؤخرا بكأس السوبر الإسبانية التي جرت أطوارها في العربية السعودية.

يعرف غوارديولا بالفعل التحدي الكبير الذي يواجهه. وفي تصريح لـ”سكي سبورت” Sky Sports، قال بإمكانية طرده من الإشراف على فريقه مانشستر سيتي في حالة خروجه مغلوبا من دوري أبطال أوروبا: «إذا لم أفز في مدريد…. ، فإن المالك يمكنه المجيء ويقول: “أنت لست جيدًا بما فيه الكفاية ، سأفصلك… “.

“إنه شيء يحدث في كثير من الأحيان ويمكن أن يحدث لي. يمكنه أيضًا أن يأتي ويخبرني: لم نحقق أداءً جيدًا ، كيف يمكننا تحسينه؟” «هذا ما فعلوه منذ وصولي ، محاولين التحسن ».يضيف المدير التقني للسيتي.

وقال:”يعتقد الناس أنه إذا كنت غوارديولا أو كلوب يجب أن تكسب كل شيء، كل عام، وهذا مستحيل”. «يبدو أنك إذا لم تفز بدوري الأبطال كل عام ، فهذه كارثة وليست هكذا. إذا لم يكن الأمر كذلك ، فستكون مائة عام من تاريخ السيتي كارثة ، وهذا ليس صحيحًا. أنا مدرب جيد ، لكن ليس الأفضل. أعطني فريقًا آخر بخلاف سيتي ولم أفز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى