جاليات

كوفيد19 يخطف رئيس المفوضية الإسلامية بإسبانيا.

كتالونيا7/24.

أعلنت المفوضية  الإسلامية في إسبانيا، وفاة رئيسها رياج ططري بكري، بعد أن تم الإعلان الأسبوع المنصرم إصابته وزوجته بفيروس كورونا وتم إدخاله المستشفى.
وكانت المفوضية قد أشارت في بيان سابق لها الجمعة، أنها تلقت رسالة من رئاسة جهة مدريد، يبدون فيها اهتمامهم بالحالة الصحية لرئيس المفوضية رياج ططري بكري، الذي يخضع حاليًا للعلاج في المستشفى، ويتحسن يوما بعد يوم.

ولد السيد رياج ططري بكري في مدينة دمشق، سنة 1948، وانتقل إلى إسبانيا سنة 1970، شأنه شأن كثير من الطلبة السوريين والفلسطينيين ودرس الطب في جامعة سنتاندير. غير أن هواه لم يكن في الطب، وبذل كل وقته منذ وصوله للسهر على إيجاد تنظيم تمثيلي قوي ومستقر للمسلمين في إسبانيا.

كان أول من قدم طلب التسجيل في وزارة العدل الإسبانية كأول جمعية إسلامية يتم تضمينها في سجل الهيئات الدينية التابع لوزارة العدل الإسباني.

عاش خلافات كثيرة مع اتحادات اسلامية أخرى  التي بلغت حد الفرقة والخصام والتطاحن بين مختلف الهيئات التنظيمية الإسلامية، والتي لا مثيل لها في الهيئات التمثيلية لباقي الأديان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى