ثقافة وفنون

ناصية المساء.

سعيدة🥀جادور.

على ناصية المساء
بريق ضياء
يطوي السماء
بين أكتاف الطريق
يجر مساحة فارغة
من رسوم السّنين
وتاريخ
محمول على عرش غربان
يقاسمنا العراء
تحت مآثر المدافن
الوقت ينهار
يرصّع الفضاء
بنقُوش من غبار
يشقّ صدر الأُمنيات
(إيريس)
يلوح إلى البعيد
حيث المشترك بيننا
يكفر برتابة الزمان
وأنا على تلِّ الذكريات
أركضُ في دروب الليل
أسرح بقطيع الأمل
تحت أعمدة الخيال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى