الرأي

أوروبا النهضة” ، “أوروبا القيم” ،تراهات وضحك على الذقون مجرد كلام فارغ .

أسامة سعدون ألمانيا.

قراءة في القمة الاوروبية لهذا الأسبوع 🇪🇺

انضمت فنلندا إلى موقف الدول الأنانية. هم الآن خمس دول (هولندا ، النمسا ، ولكن أيضا السويد والدنمارك وفنلندا ، وكلها بقيادة الحزب الاشتراكي للاسف) لرفض خطة ميركل-ماكرون وحتى خطة المفوضية. هناك يقين تام بنهاية الفكرة الوهمية تحالف القوة الفرنسي الألماني. والتي أضيفت المجر وبولندا لرفضها من جانبها أن تكون مدفوعات خطة الإنعاش مرتبطة بـ “سيادة القانون” لأنهم ينوون الاستمرار في الدوس عليها بكل السيادة.

هذا ليس كل شئ. ستستمر البلدان الأنانية في الاستفادة من خصم على مساهماتها في ميزانية ما يسمى بالاتحاد. الأوروبي بل ستزداد غنى و سيستمر مواطنوا الجنوب في دفع الفرق لهم. فقط هولندا تكبد الاقتصاد الاسباني 22الف مليون يورو سنويا خسارة من خلال وجود قانون هولندي يسمح للشركات التهرب الضريبي والتحايل على القانون.

صرح كل من ماكرون وسانشيز وحتى ميركل بالضغط وعدم الاستسلام وماكرون حتى هو هدد بالانسحاب إذا لم تكن هناك نتيجة إيجابية لصالح الجنوب فسيغادر القاعة . ولكن في النهاية خلد الى النوم في بروكسل بعد فشل ذريع أثر قوة دول الشمال وتحالفها القوي. . الان يسخر شمال أوروبا من جنوب أوروبا. اهانو أسبانيا، البرتغال وفرنسا. أوروبا على حافة الاندثار او على الاقل على حافة الانقسام فقط الايام والشهر المقبلة كفيلة بتوضيح مآل هذا الكيان الذي بموجبه سيخلق طرفين طرف الشمال الغني والوصي والطرف الجنوبي الفقير والمكبل بقيود القروض. أوروبا فقدت اهم مبادئها ايام التاسيس وهي التضامن والمساواة بين مواطنيها..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى