صحة

وريثة عرش إسبانيا في حجر صحي.

كتالونيا7/24.

دخلت الأميرة ليونور وريثة عرش إسبانيا في حجر صحي بعد أن أكدت الفحوص وجود حالة إصابة بكورونا في مدرستها، حسب بلاغ البلاط الملكي في إسبانيا يومه السبت.

خضعت أميرة إسبانيا البالغة من العمر 14 عاما لاختبار فيروس كورونا هي وزملاء فصلها بمدرسة (سانتا ماريا دو لوس روساليس) في مدريد.

وقال متحدث باسم البلاط الملكي إن والدها الملك فيليبي ووالدتها الملكة لتيتثيا سيواصلان أداء مهامهما الملكية في الوقت الراهن الذي تكافح فيه إسبانيا لاحتواء ارتفاع في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

كان ثمانية ملايين طفل إسباني قد عادوا لفصولهم الدراسية الأسبوع الماضي، لكن بعض المدارس أغلقت أبوابها أو بعض فصولها بعدما أظهرت الاختبارات إصابة تلاميذ بكوفيد-19.

وسجلت إسبانيا 4708 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا إلى حدود يومه الجمعة، ليرتفع الإجمالي إلى 566326 إصابة، وهو أعلى عدد في غرب أوروبا.

وزاد إجمالي عدد الوفيات بالمرض إلى 29747.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى