جاليات

حرمان مصلحة الشؤون الاجتماعية بسباديل، جهة برشلونة طفلة من حضن والدتها “صور”.

مطلب جماعي لإسترجاع الطفلة نور ذات الثلاث سنوات إلى حضن عائلتها

أحمد بنديهية/ برشلونة.

نُظِّم يوم أمس الأربعاء صباحا في العاصمة الكطلانية برشلونة، وقفة احتجاجية أمام مقر المديرية العامة لرعاية الأطفال و المراهقين المعروفة اختصارا ب(DGAIA) ،للمطالبة باسترجاع الطفلة نور ذات الثلاث سنوات إلى حضن عائلتها، حضره عشرات من المهاجرين المغاربة أغلبهم نساء، مسنودين ببعض الإسبان.رفعوا خلالها شعارات منددة بحجز الطفلة في مركز القاصرين، ومطالبين بالعدالة لعائلة نور.

ويرجع سبب هذه الوقفة إلى انتزاع مصلحة الشؤون الاجتماعية بسباديل، جهة برشلونة ،الطفلة نور بكور من أحضان والديها بحجة أن الطفلة كانت تعاني الإهمال وسوء التغدية، والذي على إثره تم تناقص وزنها، الشيء الذي ترفضه وتنكره أم الطفلة، والتي تجهل الأسباب لحد الساعة، والمعايير التي اعتمدوها لنزع ابنتها منها، دون اللجوء إلى التحاليل الطبية، سوى الاعتماد على تقارير مصلحة الشؤون الاجتماعية، حسب ما صرحت به خلال كلماتها أمام جموع المحتجين الذين قاربوا المئة.

كلام أم الطفلة نور كان مؤثرا جدا أمام حشود المحتجين، نددت من خلاله بالإجراءات غير القانونية لمصالح الشؤون الاجتماعية، دون اللجوء إلى التحاليل الطبية. كما نددت بالسرعة في اتخاذ القرارات من طرفهم، والذي يطرح أكثر من علامة استفهام حول نزع الطفلة أو سرقتها كما عبر عن ذلك أكثر من متضاهرة، اللواتي رفعن شعار”أوقفوا سرقة الأطفال”..كما تسائلت الأم: كيف يحجزون ابنتها لوحدها، وماهي ظروفها الآن، وكيف تعيش، وماهي نفسيتها، وكيف أحرم من الاحتفال بعيد ميلاد ابنتي وهي داخل الحجز..؟ أبكت خلالها الحاضرين.

وعلى صعيد ذي صلة، صرح لنا والد الطفلة نور، أحمد بكور، بأن قضية ابنته تحضى بدعم الجيران حيث يقطن بمدينة سباديل، والذين وقعوا على عريضة بأكثر من مئة توقيع يطالبون فيها بعودة نور إلى حضن والدتها. كما أنهم مسنودين ببعض جمعيات المجتمع المدني الإسباني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Radio
WP Radio
OFFLINE LIVE

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock