العالم

ملك إسبانيا يسدد متأخرات الضرائب بعد جدل تورطه في قضايا فساد مالي.

 

ملك إسبانيا السابق خوان كارلونس يسدد أموال مستحقة عليه لمصلحة الضرائب قيمتها تصل إلى أكثر من 678 ألف يورو تشمل الفوائد والغرامات.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن المحامين قولهم أنه على أي حال يظل جلالة ملك إسبانيا خوان كارلوس كما هو الحال دائما تحت تصرف هيئة الضرائب لأي إجراء تراه ضروريا.

وكانت صحيفة البابيس قد اعلنت يوم 6 ديسمبر الحالي، أن خوان كارلوس الأول الذي تنازل عن عرشه قبل ست سنوات بسبب فضائح فساد، قدم استمارة  إلى مصلحة الضرائب في المملكة من أجل تسوية وضعه الضريبي.

وقام بتقديم الوثائق خافيير سانشيز جونكو محامي الملك السابق ويتوجب على مصلحة الضرائب دراسة محتويات الاستمارة لكي تقرر ما إذا كانت ستقبل التسوية وتحديد المبلغ الواجب سداده.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Radio
WP Radio
OFFLINE LIVE

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock