إعادة القاصرين المغاربة في سبتة قد تستغرق عدة أشهر.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

كتالونيا7/24.

ستمدد إجراءات إعادة استقبال القاصرين المغاربة في سبتة عدة أشهر في الوقت الذي يصر مكتب المدعي العام على إحالة ونقل القاصرين الغير المرافقين الذين دخلوا مدينة سبتة بشكل غير شرعي خلال أزمة مايو إلى شبه الجزيرة.

تستغرق معالجة ملفات إعادة القاصرين المغاربة المودعون بمراكز  الإيواء في سبتة ما بين ستة أشهر وسنتين وفقًا لحسابات منظمة إنقاذ الطفولة غير الحكومية ومكتب المدعي العام للأحداث في المدينة .
خلال مدة دراسة الملفات والتي يجب أن تكون دراسة كل حالة حالة بشكل فردي، يجب على مدينة سبتة إدارة استقبال القاصرين، بوجود أكثر من 700 طفل تحت وصايتها بعد أن استبعدت السلطة التنفيذية المستقلة إحالتهم وإعادة توزيعهم في شبه الجزيرة.

تصر كل من الوزارة العامة ومنظمات الدفاع عن الأطفال على أن الوضع يتجاوز موارد المدينة. تقول كاتالينا بيرازو ، مديرة المناصرة الاجتماعية والسياسية في منظمة Save The Children: “إذا كان المتوقع هو بقاء الأطفال لفترة طويلة ، فستكون هناك حاجة إلى الموارد لرعايتهم” .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليق 1
  1. سوسو يقول

    المرجو وضع تواريخ بالمقالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد