إقتصاد

شهر يوليوز يسجل أكبر انخفاض في عدد السياح الوافدين إلى إسبانيا منذ 8 سنوات.

كتالونيا247. تلقى قطاع السياحة الإسباني في يوليوز الماضي ضربة وصفت بالكبيرة بعد عشر سنوات من الإزدهار، حيث استقبل 9 ملايين و 980 زائرا أجنبيا، بنسبة انخفاض 4.9% أقل مما كانت عليه في نفس الشهر من عام 2017، ما يمثل أكبر انخفاض منذ أبريل 2010، في حين تحسن متوسط ​​النفقات اليومية بنسبة 9.5%، والذي بلغ 152 يورو يوميا. في يوليوز، شهر العطل بامتياز على المستوى العالمي ، أظهرت مؤشرات وصول السياح “فرونتور” (Frontur) ، والإنفاق”إگاتور” (Egatur) الذي أصدره اليوم المعهد الوطني الإسباني للإحصاء (INE) تغييرا في الإتجاه الذي توقعه القطاع: وهو عدد أقل من السياح ، ولكن مع قيمة مضافة أكبر.]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى