سياسة

محاكمة القادة الكتلان مطلع السنة الجارية.

كتالونيا247.   أنهت المحكمة الإسبانية يومه الخميس ، تحقيقاتها حول 18 من القادة السياسيين المعتقلين، والذين كانوا يقودون حملة  الاستفتاء لإستقلال كتالونيا عن التراب الإسباني، على أن تتم محكامتهم مطلع العام القادم على الأرجح.

ويُحتجز تسعة من هؤلاء القادة  في السجن في إسبانيا، بينهم نائب رئيس الإقليم السابق عن الحزب الجمهوري الكتلاني أوريول جانكيراس، ومن المتوقع محاكمتهم بتهمة التمرد، والتي قد  تصل  عقوبتها   إلى 30 سنة  سجنا.
التسعة الآخرين، الذين أفرج عنهم بكفالة يواجهون تهم   التمرد وإساءة استخدام الأموال العامة والعصيان.  بالنسبة لرئيس الحكومة الإسبانية السابق، كارلس بوجديمون، والذي كان له دور رئيسي في قيادة الانفصال، المقيم حاليا في العاصمة بروكسل بعد فراره  واختيار العاصمة البلجيكية كمنفى اختياري، والذي لا تشمله المحاكمة ، لأن إسبانيا لا تقر بالمحاكمة غيابيا، لكنه يواجه بوجديمون اتهامات  التمرد والعصيان.
]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى