مجتمع

ارتفاع عدد ضحايا العبور لشبه الجزيرة الإيبيرية.

كتالونيا247.

أكدت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة، اليوم الجمعة، إن 632 مهاجرا أفريقيا على الأقل لقوا حتفهم لدى محاولتهم الوصول إلى إسبانيا هذا العام حتى الآن وهو ما يقترب من ثلاثة أمثال من لقوا حتفهم خلال عام 2017 بأكمله. ووصفت المنظمة الوضع بأنه أصبح “مزعجا” وأضافت أن أكثر من 120 مهاجرا من شمال أفريقيا ودول أفريقية جنوب الصحراء وصلوا إلى إسبانيا في كل يوم خلال شهر نوفمبر بعد أن سجل الشهر الماضي رقما قياسيا بلغ 350 مهاجرا يوميا. وقال جويل ميلمان المتحدث باسم المنظمة في تصريح صحفي ” أن المهاجرين بدأوا يستخدمون قوارب أصغر وأسوأ حالة للعبور . وتشير أحدث أرقام من المنظمة الدولية للهجرة إلى أن 104506 مهاجرين وصلوا هذا العام حتى الآن إلى أوروبا عبر البحر في حين لقي 2075 حتفهم. وفيما قل تدفق المهاجرين من ليبيا إلى إيطاليا بشدة على مدى العام المنصرم بما يرجع جزئيا لاتفاقات مع جماعات مسلحة ليبية لمكافحة تهريب البشر فقد زاد تدفق المهاجرين عبر غرب البحر المتوسط إلى إسبانيا. وإضافة لوصول المهاجرين بحرا للبر الإسباني الرئيسي قال ميلمان إن 36 مهاجرا لقوا حتفهم لدى محاولتهم الوصول لجزر الكناري هذا العام مقارنة بمقتل شخص واحد العام الماضي. 
]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى