سياسة

زعيم حزب بوديموس: خطاب الملك مخيب للآمال.

كتالونيا247. انتقد الأمين العام لحزب PODEMOS، بابلو اغليسياس،  يومه الخميس، في احتفالات   “يوم الدستور”، أن خطاب الملك فيليب السادس خلال إحتفالات العيد الوطني  في الكونغرس للذكرى ال40 “لوثيقة ماغنا ” أنه“مخيب للآمال” ، لأنه لم يشر “لدور الشعب “في التحول الديمقراطي في إسبانيا وأشار فقط إلى” الفساد أو الامتيازات ” ولأولئك الذين يتمتعون بذلك، وذلك حسب رأيه. جاء ذلك في تصريحات لوسائل الإعلام بعد الإحتفالات الرسمية للذكرى ال40 من الدستور، وقد أبدا رفضه أيضا “المبالغة” في التصفيق من قبل جميع النواب، بإستثناء نواب  حزب PODEMOS وحلفائه من اليسار للملك خوان كارلوس. ووفقا لإغليسياس، تصفيق النواب لخوان كارلوس  “بكثير من الحرارة” لا يمت بالصلة مع ما يعتقده غالبية الإسبان برفضهم لكل أشكال الفساد، ناهيك عن الصورة المخجلة التي خلفها الملك الفخري  مع ولي العهد السعودي” ، الذي يُفترض أنه مسؤول الأول عن مقتل الصحفي السعودي خاشقنجي بالقنصلية السعودية بتركيا. وأكد زعيم الحزب “الأرجواني” في إنتقاده للملك فيليب السادس أنه “لم يعترف بدور   المقاتلين ضد فرانكو” في الإنتقال الديموقراطي. وأضاف   لا يفهم أنه من حق الإسبان ”  مناقشة ما إذا كان في اسبانيا رئيس دولة يتم التوافق عليه بالطريقة التي تمت إبان ما سمي بالإنتقال الديموقراطي، أو من من خلال الانتخابات الديمقراطية “. واضاف “ان على رئيس الدولة ، اذا كان ديمقراطيا ، ان يتفهم هذه الاحتمالات بهدوء”.]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى