جاليات

من الحزب الإشتراكي المغربي إلى الحزب الإشتراكي الإسباني.

كتالونيا247.

إلتحق الفاعل المدني بطراسة جهة برشلونة مصطفى القنفودي بالحزب الإشتراكي الإسباني فرع طراسة بشكل رسمي، هذا وقد علق بصفحته الرسمية بالفايسبوك  ” حضوري مع الحزب الاشتراكي لطراسة برشلونة كان جمع عام لتقييم الوضع الحالي والرهانات حول الانتخابات القادمة ل2019″.

إذ حضر في لقاء رسمي للحزب الإشتراكي الإسباني الذي عقد لقاء تقييمي لمسار الحزب باعتباره الحزب الذي يحظى بتسيير المدينة، وهي مدينة تعتبر معقل الحزب منذ أكثر من ولاية خاصة مع العمدة السابق جوردي بايار الذي سبق وأن قدم استقالته من الحزب وكعمدة بعد أن صوت الحزب الإشتراكي الإسباني على المستوى المركزي على تطبيق الفصل 155 من الدستور بكتالونيا بعد إعلانها جمهورية مستقلة من جانب واحد، بعد إستفتاء واحد أكتوبر، والذي يجردها من كل الصلاحيات الجهوية.

إلتحاق الفاعل المدني القنفودي بالحزب الإشتراكي بادرة مفقودة بالجهة بصفة عامة، إذ يسجل غياب كبير للجالية المغربية داخل الأحزاب السياسية الإسبانية خاصة منهم الحاملين الجنسية، اللهم حالة سابقة للناشط أمين بغار الذي كان يؤيد مسألة إستقلال كتالونيا كفاعل حزبي بحزب التوافق والوحدة قبل أن يغير إنتمائه للحزب الإشتراكي الإسباني. 

تجدر الإشارة إلى أن الفاعل المدني يعتبر عضو نشيط بالحزب الإشتراكي المغرب فرع إسبانيا، وهو عضو المجلس الوطني، وعضو لجنة الخارجية بالحزب.

الصور من حسابه بالفايسبوك.

]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى