سياسة

رئيس الحكومة الإسباني بيدرو سانشيز يبحث عن الدعم لمشروع الميزانية في كتالونيا.

كتالونيا247. بدأ رئيس الوزراء الإسباني ، بيدرو سانشيز ، جولته إلى كتالونيا للدفاع عن مشروع الموازنة لعام 2019،وذلك بعد ثلاثة أسابيع فقط من انعقاد مجلس الوزراء المثير للجدل في برشلونة. عودة سانشيز إلى العاصمة الكاتالونية برشلونة، جائت لتقديم جاوما كول بوني كمرشح لمنصب عمدة المدينة في خضم المفاوضات المتعلقة بالميزانية ،ظهر ذلك في خطبه، حيث ركز بشكل كبير على هذا الأمر. جاء هذا النشاط السياسي أمام 2000 مناضل ، حيث كان سانشيز رفقة الوزيرة ميريتشيل، التي باتت تدافع عن عمل الحكومة الاشتراكية. بعد الحصول على دعم اتحاد “بوديموس” ، يحتاج سانشيز الآن أيضاً إلى دعم 17 نائبًا من “الإستقلاليين” الكتلانيين لتمرير مشاريع القوانين في الكونغرس الإسباني. حيث تقف مشكلة المعتقلين السياسيين كحجر عثرة من أجل إقناعهم للتصويت على مشروع ميزانيته. يحاول رئيس الحكومة الإسبانية الخروج من مفترق الطرق مع مشروع الميزانية هذا. وبضغط من اليمين المتطرف الصاعد بعد ظهور Vox بإقليم الأندلس ودعمه للحكومة المحلية هناك ، يحاول  أن يوجه إلى حركة الاستقلال الكتالونية ،رسالة واضحة: التصويت على الميزانية أو انتخابات مبكرة.]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى