جاليات

المركز الإجتماعي "دارنا" يبرز دور المرأة في مكافحة التطرف احتفاءا باليوم العالمي للمرأة.

كتالونيا247.

اختار المركز الإجتماعي “دارنا DARNA” الإحتفال باليوم العالمي للمرأة الذي يصادف 8 مارس من كل سنة، بتنظيم يومين ثقافيين يحاول من خلالهما المركز إبراز دور المرأة في منع التطرف العنيف داخل الأسرة وخاصة التطرف الجهادي.

مع التركيز على ما للمرأة من دور رئيسي في الأسرة وفي المجتمعات بصفة عامة لمنع تطرف الشباب، خاصة وأنها في غالب الأحيان، هي أول من يعاني جسديا ونفسيا، وهي الأولى التي يمكن أن تكشف البوادر الأولى للتطرف.

تجدر الإشارة إلى أنه، منذ عام 2014، تعترف الأمم المتحدة بالدور الأساسي للمرأة في مكافحة التطرف.

اليوم الأول 6 مارس من احتفال مركز دارنا باليوم العالمي للمرأة بعد استقبال الضيوف ب Casal de Barri Floch Torres، تنظم ندوة حول دور المرأة في الوقاية من التطرف العنيف بمداخلة لكل من ربيعة جبيلي، صليحة بنت علي وعائشة باشا، فيما اليوم الثاني 7 مارس يفتتح بتكريم فعاليات تسوية Ángela Pérez Chuecos، عائشة باشا، صليحة بنت علي، سليمة عبد القادر، ليختتم اللقاء بتقديم كتاب “Sultana Justiciera” الجميلة الحساني.

]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى