سياسة

إئتلاف اليمين قد يحكم إسبانيا بعد إنتخابات 28 أبريل.

كتالونيا247.

ذكرت مجمل استطلاعات الرأي الأخيرة أن حزب بيدرو سانشيز (حزب العمال الاشتراكي الإسباني) مرشح لاحتلال المركز الأول في انتخابات 28 أبريل الجاري ، لكن في المقابل فإن جل المتابعين والمهتمين يشيرون إلى أن الأحزاب الثلاثة اليمينية في إسبانيا الحزب الشعبي /بي.بي/ وحزب المواطنين /سيودادانوس/ والحزب اليميني القومي المتطرف /فوكس/” يمكن أن تحصل على أغلبية تطيح بإدارة سانشيز الاشتراكية من السلطة.

وقال رئيس وزراء إسبانيا ،بيدرو سانشيز، في مقابلة صحفية إن “هناك خطر حقيقي يتمثل في أن الحزب الشعبي /بي.بي/ وحزب المواطنين /سيودادانوس/ والحزب اليميني القومي المتطرف /فوكس/” يملكون الأصوات الكافية لتشكيل حكومة ائتلافية.

وأضاف سانشيز في نفس المقابلة إن “الحزب الوحيد الذي يمكنه أن يحصل على أصوات أكثر من تلك الأحزاب الثلاثة مجتمعة هو حزب العمال الاشتراكي الإسباني”.

وأكد رئيس الوزراء أن حزبه يهدف لتولي السلطة بنفسه وليس ضمن ائتلاف ، ولكن ذلك سوف يحتاج لدعم من أحزاب أخرى

]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Radio
WP Radio
OFFLINE LIVE

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock