سياسة

اليمين الفرنسي المتطرف يساند حزب فوكس الإسباني في الإنتخابات التشريعية ل 28 أبريل.

كتالونيا247.

أبدت ماريا لوبان، المرشحة السابقة لرئاسة فرنسا عن الجبهة الوطنية الفرنسية اليمينية، دعمها الكامل لحزب فوكس اليميني المتطرف خلال الانتخابات التشريعية الإسبانية ليوم 28 أبريل، والذي احتل خلاله المركز الخامس كقوة سياسية إسبانية داخل الكونجرس وفقًا لنتائج إستطلاعات الرأي التابعة لمركز الأبحاث الاجتماعية الإسبانية.

وفي تصريح صحفي لها، لجريدة الباييس الإسبانية، يومه السبت، أكدت بعدم معرفتها الشخصية برئيس الحزب اليميني المتطرف الإسباني سانتياجو أباسكال إلا أنها أعربت عن إهتمامها بحزب فوكس منذ تأسيسيه.

وعبرت عن رغبتها فى تحالف كافة الأحزاب اليمينية المتششدة في مجموعة برلمانية واحدة يهدف الترشح في الإنتخابات الأوروبية، بدلًا من الأحزاب الثلاثة الموجودة حتى الآن: “آمل أن تنضم إلينا جميع الحركات التي تشارك مؤسساتنا”.

ووصفت زعيمة حزب اليمين المتطرف الفرنسي حزب فوكس :” أنه حركة شبابية أصبحت لا مفر منها “.

يذكر أنه وعلي الرغم من تمكن حزب POSE الإشتراكي من الفوز بأغلبية الدعم خلال إستطلاعات الرأي التابعة لمركز البحوث الإسبانية، إلا أن المرشح عن الحزب والذي يشغعل منصب رئيس الوزراء الإسباني الحالي، بيدرو سانشيث، قد حذر مرارًا وتكرارُا من وصول التحالف اليميني الثلاثي الى السلطة التنفيذية فى الكونجرس الإسباني بوصفهم المخاوف الإسبانية الثلاثة.

وكان حزب POSE الإشتراكي قد إستبعد من قائمة تحالفاته حال تمكن من الفوز بأغلبية الدعم الإنتخابي خلال الإنتخابات العامة 28 أبريل، التحالف مع التيار اليميني المتطرف المتمثل في حزب بوكس الي جانب الإحزاب الإنفصالية الكتالونية.

]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى