سياسة

الحزب الإشتراكي العمالي يحتاج إلى عقد اتفاقية مع اليسار والأحزاب القومية لترأس الحكومة الإسبانية المقبلة.

كتالونيا247.

قبل أسبوع من انتخابات 28 أبريل في إسبانيا ، يمنح استطلاع للرأي الحزب الإشتراكي العمالي (PSOE) الفوز ، لكنه يحتاج إلى إبرام اتفاقيات، ليحكم بحرية ودون عوائق.

ووفقا لنتائج استطلاع للرأي أجرته مؤسسة 40dB لصحيفة “إلباييس” (El País) الإسبانية ، التي نشرته يوم أمس الأحد ، فإن حزب العمال الاشتراكي الإسباني (PSOE) سيحصل على 28.8 % من الأصوات (129 مقعدا) ، لكنه يحتاج إلى أحزاب اليسار الأخرى والقوميين للوصول إلى الأغلبية المطلقة التي من أجل حكومة مستقرة ، بعدما رفض حزب “الموطنون” (C’S) الإتفاق مع الاشتراكيين.

أظهرت الدراسة ، التي أُجرت مقابلات مع 2000 شخص عبر الإنترنت مابين 15 و 18 أبريل ، أن الحزب الشعبي (PP) سيحصل على 75 مقعدًا بنسبة 17.8 في المائة من الأصوات ؛ المواطنون ، 49 مقعدا ، بنسبة 14.1% ؛ وحزب اتحاد بوديموس 33 مقعدا ، بنسبة 13.2% ؛ وحزب اليمين المتطرف ڤوكس(Vox) ، 32مقعدا،بنسبة 12.5%؛ والأحزاب الأخرى ستحقق 32 مقعدا ،بنسبة 11.2 % من الأصوات.

ومع ذلك ، وفي غضون أسبوع ، لا يزال هناك 26% لم يقرروا بعد، من الذي يمكنه تحديد تصويتهم ، بعد مقابلتين تلفزيونيتين للمرشحين ، أحدهما يوم الاثنين والآخر ليوم الأحد القادم.

كماقيّمت الدراسة أيضًا تصور المرشحين لرئيس الحكومة، من درجة 1 إلى 5 ، حيث يتقدم بيدرو سانشيز برصيد 2.7 ، يليه ألبرت ريفيرا ، برصيد 2.5 ، وحصل زعيم ومرشح اتحاد بوديموس، بابلو إغليسياس على تصنيف 2.3 ؛ و بابلو كاسادو على 2.1 ؛ وزعيم ڤوكس على 1.7 درجة.

]]>

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى