سياسة

مصطفى أبرشان ابن مدينة الناظور يحتج على تزوير الإنتخابات بمليلية.

أشرف اولاد الفيقه.

لم تمر الانتخابات التشريعية الاسبانية للعاشر من نوفمبر مرور الكرام، دون ان تسجل احتجاج بعض الاحزاب السياسية والطعن في نتائجها المعلن عنها رسميا منتصف ليلة امس، فبعد التصريح المثير للجدل لزعيم حزب بوديموس بابلو مانويل إغليسياس توريون امام وسائل الاعلام الرسمية الاسبانية حول نتائج الانتخابات بمدريد، جاء دور حزب التحالف من اجل مليلية، وهذه المرة بمدينة مليلية، عندما طعن الدكتور مصطفى ابرشان في نتائج الانتخابات بمدينة مليلية، المدينة التي تم الاعلان عن الفائز فيها بوسائل الاعلام الرسمية، ابن مدينة الناظور المثير للجدل الذي سبق ان تم اعتقاله بالاراضي الفلسطينية من طرف قوات الامن الاسرائيلية، وهو المعروف في اوساط المليلين بالمناضل الشريف المدافع عن حقوق ابناء الريف بهذه المدينة، مما جعله يدخل في صراع مع حاكم المدينة.
نتائج الانتخابات التي تم الاعلان عنها، في وقت متؤخرا من ليلة الامس، بعد التوصل بالاصوات التي تم الادلاء بها عن طريق البريد المضمون مع الاشعار بالتوصل، الشيء الذي اعتبر من طرف المغربي مصطفى ابرشان مرشح حزب التحالف من اجل مليلية، تزويرا لارادة الناخبين الذين ادلوا باصواتهم لصالح التحالف، وتم تغيرها لفائدة الحزب الشعبي، وهي عشرات الاصوات التي كانت حاسمة في تغيير نتيجة الانتخابات وسحب المقعد من مصطفى ابرشان وتحويلها لفائدة الحزب الشعبي.
وحسب النتائج الرسمية المعلن عنها في مليلية فقد حصل الحزب الشعبي على نتيجة 9104 صوتا بمعدل 29,59% من الاصوات المدلى بها، متقدما على التحالف من اجل مليلية الذي حصل على 8925 صوتا بمعدل 29,01% من الاصوات المدلى بها، اي بفارق 179 صوتا بين صاحبي المرتبة الاولى والثانية، فيما احتل حزب فوكس المنتمي لليمين المتطرف على 5669 صوتا بنسبة 18,42%، و الحزب الاشتراكي العمالي الذي حل رابعا ب 5042 صوتا بنسبة 16,39% من الاصوات المدلى بها.
ويذكر ان حزب التحالف من اجل مليلية سوف يقوم بتقديم طعن رسمي للقضاء الاسباني بخصوص نتائج الانتخابات خاصة الاصوات التي تم الادلاء بها عبر البريد المضمون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى