جاليات

إلقاء القبض على قاتل الشاب المغربي ببرشلونة.

كتالونيا247.

ألقى موسوس ديسكوادرا القبض بعد ظهر يوم الجمعة على الجاني المزعوم لمقتل الشاب المغربي يوم الخميس الماضي في بو دي لا فيجيرا، el Pou de la Figuera” 

، المعروفة باسم “فورات دي لا فيرجوينثا el Agujero de la Vergüenza“، في حي “سيوتات فيا” “المدينة العتيقة” ببرشلونة.

الاعتقال وقع بعد ظهر اليوم بعد أن تمكن المحققون من التعرف على مرتكب الجريمة. 

حسب وسائل الإعلام الإسبانية أن الشجار وقع بين شابين انتهى بطعنة حوالي الساعة 16.30، وجه أحدهم طعنة بسكين في الرقبة وهرب. حاول بعض الجيران تقديم الإسعافات الأولية قبل وصول سيارة الإسعاف لإنقاذ حياته.

بعد وصول فرقة من الشرطة الإقليمية الكتلانية Mossos d’Esquadra والشرطة المحلية لبرشلونة إلى الساحة بعد دقائق تم تطويقها، قاموا بتغطية جسم الشاب ببطانية حرارية وحاطوا مكان الحادث بحاجز لحجب الرؤية عن الضحية من العامة.

تم الاحتفاظ بالعديد من الشباب الذين حضروا المشاجرة بعد التنقيط والتأكد من هويتهم تم استجوابهم من قبل الشرطة. الهدف هو الحصول على وصف أولي للمعتدي الذي وصف بأنه يرتدي ملابس سوداء وهرب بالدراجة عبر قوس النصر Arc Triomf.

في تصريح للجيران أكدوا  أنهم يعرفون الضحية وهو شاب في التاسعة عشرة من عمره وكان يتردد على هذه الحديقة يوميًا تقريبًا، ولا يعرفون أي شيء عن المعتدي ، كلاهما من أصل مغاربي.

يقضي مجموعة من الشباب فترة ما بعد الظهر في مقاعد هذه الساحة، غالبا ما يكونون شباب تجاوزوا 18 سنة بعد طردهم من قبل المديرية العامة للأطفال التي كانت تخضعهم لنظام حماية القاصرين، والذين كانت تأويهم بمراكز ايواء الاقاصرين الغير المرافقين، وبعد أن تكون عجزت إيجاد شقة لهم يتم ايوائهم بها يكون مصيرهم الطرد من المركز.

موت الشاب المغربي، يعني رفع عدد ضحايا جرائم القتل المسجلة في برشلونة إلى 17 شخصًا خلال عام 2019. على بعد أمتار قليلة من Pou de la Figuera ، قُتل رجل بلا مأوى في بداية شهر غشت. في سبتمبر 2017 ، قُتل مواطن جزائري آخر يبلغ من العمر 19 عامًا في نفس الساحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى